رئيس الوزراء التركي يقول أن اقتصاد بلاده قوي وقادر على مواجهة أي مؤامرة تستهدفه

[ad id=”1158″]

#عبق_نيوز| اقتصاد وأعمال | جدد رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم، طمأنته للمواطنين باستقرار الاقتصاد، مؤكداً “قوة اقتصاد البلاد في مواجهة المؤامرات التي تحاك ضدها”.

جاء تصريح “يلدريم” في حفل افتتاح مجموعة من المشاريع الخدمية، اليوم الأحد، والتي نفذتها الحكومة في ولاية قيصري وسط البلاد.

وبيّن أن الحكومة “اتخذت الإجراءات اللازمة، من أجل التصدي للهجوم الذي يستهدف الاقتصاد التركي”.

وأوضح يلدريم، في حديث اليوم، أنّ حكومته ستفتتح 104 مشاريع في ولاية قيصري، تبلغ تكلفتها أكثر من مليار ليرة تركية.

وسبق ليلدريم أن تعهد في منتصف نوفمبر/تشرين ثاني، بالوقوف إلى جانب المستثمرين الأتراك لحل كافة مشاكلهم ومعوقاتهم، والعمل على تذليل العقبات الروتينية أمامهم.

وأشار رئيس وزراء تركيا آنذاك، إلى أن منظمة “غولن” الإرهابية تواصل حملتها في الخارج لخلق رأي عام ضد بلاده، بهدف تعكير صفو الاستقرار في تركيا، وإلحاق الضرر باقتصادها.

وشهدت العاصمة أنقرة ومدينة إسطنبول، منتصف يوليو الماضي، محاولة انقلاب فاشلة نفذتها عناصر محدودة من الجيش تتبع منظمة “فتح الله غولن”، حاولت خلالها السيطرة على مفاصل الدولة ومؤسساتها الأمنية والإعلامية.

وقوبلت المحاولة الانقلابية باحتجاجات شعبية عارمة في معظم المدن والولايات التركية؛ أجبرت آليات الانقلابيين العسكرية على الانسحاب من أمام مؤسسات الدولة، وساهم بشكل كبير في إفشال المخطط الانقلابي.

جدير بالذكر أن عناصر منظمة “فتح الله غولن” قاموا منذ أعوام طويلة بالتغلغل داخل أجهزة الدولة، لا سيما في الشرطة والقضاء والجيش والمؤسسات التعليمية؛ بهدف السيطرة على مفاصل الدولة، الأمر الذي برز بشكل واضح من خلال المحاولة الانقلابية الفاشلة.

ويقيم غولن في الولايات المتحدة منذ عام 1999، وتطالب تركيا بتسليمه، ليمثل أمام العدالة.

المصدر / وكالة الأناظول التركية للأنباء .

رئيس الوزراء التركي يقول أن اقتصاد بلاده قوي وقادر على مواجهة أي مؤامرة تستهدفه

Comments are closed.