المؤتمر الصحفي السنوي للرئيس الروسي فلاديمير بوتين

يعتبر هذا المؤتمر فرصة كبيرة للصحفيين لإلقاء أسئلتهم حول المواضيع التي تخص الساحتين الروسية والدولية. وقد اعتاد الرئيس الروسي على عقد مؤتمر صحفي حول نتائج العام منذ فترته الرئاسية الأولى عام 2001. وسجل مؤتمر عام 2008 رقما قياسيا، عندما أجاب بوتين على 106 أسئلة خلال 4 ساعات و 40 دقيقة.

وعقد الرئيس الروسي خلال سنوات قيادته 12 مؤتمرا صحفيا كبيرا، بلغ مدتها أكثر من يوم ونصف (39 ساعة)، أجاب خلالها على أكثر من 700 سؤال.

–كوريا الشمالية —

كوريا الشمالية
زعيم كوريا الشمالية (AP Photo/Wong Maye-E, File)

علق الرئيس الروسي على الوضع حول كوريا الشمالية قائلا “الكونغرس الأمريكي يضع روسيا في صف واحد مع كوريا الشمالية وإيران، ويريد منا حل المشاكل مع بيونغ يانغ، أنه أمر خارج العقلانية”.

وأضاف “روسيا لا تعترف بكوريا الشمالية كدولة نووية وتعتبر ما يجري هناك غير بناء”. وقال “كوريا الشمالية لا ترى طريقا آخرا للحفاظ على نفسها سوى صنع أسلحة الدمار الشامل”.

مؤكدا أن ” سي آي إيه ” لا تعرف كل شيء عن الأهداف في كوريا الشمالية واطلاق صاروخ واحد من هناك يمكن أن يكون له عواقب كارثية.

وأشار إلى أنه في حال اعتمدت أمريكا على العقلانية في السياسة الخارجية، فهذا ضمان لتعاوننا، بما في ذلك في قضية كوريا الشمالية.

–حول الإعلام الروسي في الولايات المتحدة–

اعلن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، في سياق تعليقه على إجراءات الجانب الأمريكي بحق “آر تي” ووكالة “سبوتنيك”، أن سؤالا يطرح نفسه حول حرية نشر المعلومات بعد تصريحات واشنطن بأنهما يشكلان تهديدا.

حول الإعلام الروسي في الولايات المتحدة
حول الإعلام الروسي في الولايات المتحدة

وقال بوتين “الوضع الذي يتعلق بوسائل الاعلام هناك – “أر تي” و”سبوتنيك”. حصتهما في الحجم الاجمالي للمعلومات قليل للغاية مقارنة بما تقوم به وسائل الإعلام الأمريكية العالمية في العالم كله وفي روسيا. وهذا يبدو تهديدا! فأين هي حرية نشر المعلومات أحد الركائز الأساسية التي تقوم عليها الديمقراطية الأمريكية نفسها”.

–العلاقات الروسية الأمريكية–

أعلن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، أن الرئيس الأمريكي، دونالد تراب، غير قادر على الوفاء بوعوده الانتخابية، بما في ذلك المتعلقة بروسيا، بسبب القيود الأمريكية الداخلية.

وقال بوتين “هناك أشياء هو يريد فعلها، لكنه لم يتمكن بعد، إصلاح الضمان الصحي، والتوجهات الأخرى. بالمناسبة، في السياسة الخارجية هو تحدث عن تحسين العلاقات مع روسيا. وأضح أنه حتى لو أراد ذلك، حتى الآن هو غير قادر على فعل ذلك بسبب القيود المعروفة”.

العلاقات الروسية الأمريكية
الرئيس الروسي فلاديمير بوتين و الرئيس الأمريكي دونالد ترامب

وأضاف بوتين، أنه ليس هو من يجب أن يقيم عمل الرئيس الأميركي، بل الشعب الأمريكي. وقال في هذا الصدد “لست أنا من يجب ان يقيم عمل الرئيس ترامب، الناخب الأمريكي هو من يجب أن يفعل ذلك، الشعب الأمريكي”. وتابع بوتين “نحن نرى بموضوعية بعض الإنجازات الجدية حتى في هذه الفترة الزمنية غير الطويلة التي عمل بها”.

–كأس العالم 2018 في روسيا–

كأس العالم 2018 في روسيا
كأس العالم 2018 في روسيا

أكّد الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين أنّ التأخر في بناء ملاعب لكأس العالم 2018 الذي سيجري في روسيا، يطال فقط ملعباً واحداّ لكن الوضع تحت السيطرة.

وقال بوتين “كل شيء يسير وفقاً للجدول الزمني. لكن من أجل الموضوعية، يجب أن أقول، أن من 12 ملعب يخطط بناءهم في 11 مدينة (سوف يستخدم ملعبين في موسكو)، فقط في منطقة واحدة هناك تأخر شهرين. لكن ذلك قابل للإصلاح، وسوف يتم، أنا واثق، في الوقت المحدد وبجودة عالية”.

وأشار الرئيس إلى أن روسيا لديها خبرة واسعة في إجراء تحديات دولية ضخمة، وعلى سبيل مثال “كأس القارات جرى بمستوى عال”.

–الألعاب الأولمبية–

علق الرئيس الروسي، فلاديمر بوتين، على فضيحة مشاركة روسيا في الألعاب الأولمبية قائلا “فضيحة الرياضيين الروس تتطور بسبب الحملة الانتخابية في روسيا وأنا أعلم ذلك”.

وأضاف “لا أشك في الخلفية السياسية لفضيحة المنشطات وروسيا ستساعد الرياضيين لاسترجاع حقوقهم في المحاكم الدولي”. وقال “نحن نحترم الوكالة الدولية لمكافحة المنشطات واللجنة الأولمبية الدولية وندرك أنهم يتعرضون للضغط”.

الألعاب الأولمبية و روسيا
(Jean-Christophe Bott, Keystone via AP)

كما أكد الرئيس، أن بلاده ستدافع عن حقوق رياضييها في المحاكم، وقال في هذا الصدد “أعل أن الكثير من المسؤولين الدوليين لا يريدون ذلك. لكن ماذا علينا أن نفعل؟ نحن سنضطر لمساعدة رياضيينا على الدفاع عن شرفهم وكرامتهم هناك في المحاكم المدنية”.

–معاهدة إزالة صواريخ متوسطة والقصيرة المدى–

قال الرئيس الروسي حول معاهدة إزالة صواريخ متوسطة والقصيرة المدى “يبدو أن العمل جار لخروج الولايات المتحدة من معاهدة الصواريخ المتوسطة والقصيرة المدى لكن نحن لن نفعل ذلك”.

معاهدة إزالة صواريخ متوسطة والقصيرة المدى

وأضاف أن روسيا لا تستطيع السماح لنفسها بنفقات على الدفاع كما هو الحال في أمريكا. مؤكدا أن روسيا تصرف 46 مليار دولار على الدفاع في الوقت الذي تنوي أمريكا تخصيص لهذا الهدف 700 مليار دولار.

واستطرد قائلا “روسيا تولي الاهتمام المطلوب لتطوير الجيش، لكن دون تدمير ميزانيتها وبعيدا عن التورط في سباق التسلح”.

–حول الأطفال–

جاب الرئيس الروسي، فلاديمر بوتين، على سؤال حول دعم الأطفال وتطوير مواهبم قائلا “جميع الأطفال موهوبين (أذكياء)، ولكن يكمن السؤال حول اكتشاف هذه المواهب” مؤكدا أن هذه المسألة تقع على عاتق الوالدين والمعلمين.

وأضاف الرئيس أنه سيتم منهج كامل لمساعدة الأطفال على تنمية مواهبهم وتطوير الذات.

–حول البيئة–

أعلن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، أن روسيا خلال عملية الاستفادة من موارد القطب الشمالي يجب أن تسترشد في المقام الأول باحترام الأمن البيئي والعسكري لهذه المنطقة.

وقال بوتين “هناك (في المنطقة القطبية الشمالية) احتياطياتنا المعدنية الرئيسية، ولكن استغلال هذه الموارد المعدنية يجب أن يتوازى مع العناية بالطبيعة، مع مراعاة جميع المتطلبات المفروضة على النشاط الاقتصادي في هذه المنطقة الحساسة جدا، وثانيا هو ضمان الأمن: الأمن البيئي، والأمن العسكري في هذه المنطقة “.

© Sputnik. Alexei Druzhinin
© Sputnik. Alexei Druzhinin

وأضاف بوتين، أن بلاده ذكرت الأجانب بأن أرخبيل فرانسوا جوزيف، هي جزر تابعة لها، وأن كل شيء على ما يرام الآن هناك  “أذكر، كنت على أرض فرانسوا جوزيف. كان هناك مرشدون سياحيون قبل بضعة أعوام، عند رحلات الأجانب، كان المرشدون الأجانب يقولون أن هذه الجزر، التي كانت لوقت قريب جدا تابعة لروسيا. لقد نسوا بشكل ما أنها جزر روسية أصلا، لكننا ذكرناهم وكل شيء على ما يرام هناك. هذا أيضا لا يجب نسيانه”.

–عمل البنك المركزي الروسي–

أجاب الرئيس الروسي حول عمل البنك المركزي الروسي والرقابة عليه قائلا “يتم مراقبة عمل البنك المركزي، حيث لم يتم العثور على أي انتهاكات في عمل البنك”.

–حول الاقتصاد الروسي–

قال الرئيس الروسي أن الاقتصاد الروسي في ارتفاع ، وهذه حقيقة، دون أي مبالغة. أما بالنسبة للتضخم في البلاد، قال بوتين “التضخم يشكل رقما قياسيا منخفضا في تاريخ روسيا الحديث ويصل 2.5 بالمئة”. بينما الاقتصاد الروسي في تعافي.

الاقتصاد الروسي
الاقتصاد الروسي

وأضاف بوتين أن الاستثمارات الأجنبية المباشرة في روسيا وصلت إلى 23 مليار دولار هذا العام. وأكد أن دخل المواطن الروسي سيتغير إلى الأفضل.

وتابع بوتين “إن الاقتصاد اليوم يعتمد بصورة متزايدة على الطلب المحلى حتى عندما تنخفض الإيرادات الحقيقية وفى الواقع فان الطلب المحلى ينتعش تدريجيا فى السنوات الأخيرة وان التجارة الداخلية قد نمت بنسبة 3 بالمئة بالفعل”.

حول الانتخابات الرئاسية

أعلن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين في المؤتمر الصحفي السنوي الموسع، اليوم الخميس، أن على البيئة السياسية في بلاده أن تكون تنافسية مؤكدا سعيه لتحقيق ذلك.

وقال بوتين “أفكر في موضوع أن البيئة السياسية أيضا كما هو الحال في البيئة الاقتصادية، يجب أن تكون تنافسية. وبالطبع، أريد وسأطمح إلى أن يكون لدينا نظام سياسي متزن، ولا يمكن تصور ذلك دون تنافس على الأرضية السياسية”.

حول الانتخابات الرئاسية
الرئيس بوتين في المؤتمر الصحفي السنوي

وأفاد الرئيس أنه لا يوجد منافسين للسلطة الحالية، وقال في هذا الصدد “لماذا لا يوجد لدينا معارضين نشطين… لكنهم بالفعل لا يشكلون تنافسا حقيقيا للسلطة الحالية…”.

كما أعلن عن ترشحه للانتخابات الرئاسية كمستقل ويأمل بدعم الحزب والمنظمات الاجتماعية. وأكد أن عمليا لديه برنامج الحملة الانتخابية، وأنه يبدي فيها اهتماماً خاصاً للبنية التحتية، الصحة، التعليم ورفع دخل المواطنين.

وقال بوتين “أنا لا أريد أن أتحدث الآن عن برنامج الحملة الانتخابية، الذي، كمرشحين آخرين، سيكون موجود لدي. هو موجود عملياً. سأكرر، الآن، على ما أظن، ليست الصيغة المناسبة لأكشف عنه… يجب تركيز اهتمام السلطات والمجتمع أكمله على تطوير البنية التحتية، الصحة، التعليم. وكما قلت سابقاً، التكنولوجيا عالية الكفاءة، زيادة إنتاجية العمل، وهذا، دون أي شك، يجب أن يهدف إلى زيادة دخل مواطنينا”.

–بوتين يتكلم حول مسألة القومية في روسيا–

قال الرئيس الروسي، فلاديمر بوتين، أنه لا يوجد حدة في المسألة القومية في روسيا. كما أعلن “أن روسيا يجب أن تركز على المستقبل وأن يكون لديها نظاما سياسيا مرنا ويجب أن يبنى الاقتصاد على التكنولوجيات العالية.

وقال بوتين خلال المؤتمر الصحفي الموسع السنوي :” كما تعلمون، لقد سبق أن قلت عدة مرات أي روسيا أود أن أرى، خلال الفعاليات الجماعية وفي المحادثات الشخصية ذات الطابع الأضيق. مرة أخرى سأقول: يجب أن تكون  روسيا حديثة جدا، يجب أن يكون النظام السياسي مرنا، يجب أن يبنى الاقتصاد على التكنولوجيات العالية، يجب أن تزيد إنتاجية العمل عدة أضعاف”.

المصدر / سبوتنيك .

المؤتمر الصحفي السنوي للرئيس الروسي فلاديمير بوتين

 

Comments are closed.