إثيوبيا تعلن نجاح المرحلة الثانية من عملية ملء سد النهضة (مسؤول)

صورة موزعة من ماكسار للتكنولوجيا التقطت عبر الأقمار الاصطناعية وتم الحصول عليها بتاريخ 21 تموز/يوليو 2020 تظهر شمال غرب إثيوبيا والنيل الأزرق سد النهضة بتاريخ 11 يوليو 2020 afp_tickers

عبق نيوز| إثيوبيا / أديس أبابا| حققت إثيوبيا هدفها للعام الثاني في ما يتعلّق بملء سد النهضة المطل على النيل الأزرق والذي يثير نزاعات مع دولتي المصب مصر والسودان، وفق ما أفاد مسؤول لوكالة فرانس برس الاثنين.

وقال المسؤول “تمّت عملية الملء الأولى العام الماضي. تمّت الثانية اليوم. لذا سيعلن اليوم (الاثنين) أو غدا (الثلاثاء) عملية الملء الثانية”، مضيفا أن السد بات يخزّن ما يكفي من المياه لبدء إنتاج الطاقة.

وشكّل مشروع سد النهضة مصدر خلاف منذ أطلقته إثيوبيا عام 2011.

وترى كل من السودان ومصر بأنه يمثّل مصدر تهديد لهما نظرا إلى اعتمادهما على مياه النيل، بينما تعتبره إثيوبيا أساسيا لتنميتها ومصدرا للطاقة.

وأخفقت محادثات رعاها الاتحاد الإفريقي في التوصل إلى اتفاق ثلاثي بشأن ملء السد وعملياته، فيما طالبت القاهرة والخرطوم أديس أبابا بالتوقف عن ملء خزّانه الضخم إلى حين التوصل إلى اتفاق.

واجتمع مجلس الأمن الدولي في وقت سابق هذا الشهر لمناقشة المشروع، رغم أن إثيوبيا وصفت الجلسة لاحقا بأنها تشتيت “غير مفيد” عن العملية التي يقودها الاتحاد الإفريقي.

وبدأ ملء الخزان العام الماضي فيما أعلنت إثيوبيا في يوليو 2020 أنها حققت هدفها المتمثّل بملء 4,9 مليارات متر مكعّب.

وكان الهدف بأن يضيف موسم الأمطار العام الحالي 13,5 مليار متر مكعّب.

وبات هناك ما يكفي من الماء الآن لتثبيت أول محرّكين وتشغيلهما، ما من شأنه أن يسمح للمشروع ببدء إنتاج الطاقة لأول مرة، وفق المسؤول الذي طلب عدم كشف هويته نظرا إلى أنه غير مخوّل الإدلاء بصريحات لوسائل الإعلام.

وقال المسؤول “لا يمكنني تحديد الموعد لكننا سنولّد قريبا الطاقة باستخدام هذا المخزون الضروري”.

المصدر / فرانس برس العربية .

إثيوبيا تعلن نجاح المرحلة الثانية من عملية ملء سد النهضة (مسؤول)

Comments are closed.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Privacy & Cookies Policy