الرئيس الغابوني علي بونغو مستعد للقاء زعيم المعارضة لاحتواء الأزمة بالبلاد

[ad id=”1160″]

#عبق_نيوز| سياسة | دعا الرئيس الغابوني علي بونغو أونديمبا، إلى “حوار سلمي” مع خصمه مرشّح المعارضة، جان بينغ، لوضع حدّ للأزمة السياسية والأمنية التي تهز البلاد، بحسب وسائل إعلام محلية اليوم الخميس.

وتعيش الغابون منذ الحادي و الثلاثون من أغسطس الماضي، تاريخ الإعلان عن فوزالرئيس المنتهية ولايته “علي بونغو” بولاية رئاسية ثانية تمتد لـ 7 سنوات، على خصمه الأشرس، مرشح المعارضة “جان بينغ” على وقع احتجاجات رافضة لفوز الأول، وتطالب بإعادة فرز الأصوات خصوصا في محافظة “أوغووي العليا” معقل بونغو.

وبحسب وسائل إعلام غابونية اليوم، قال بونغو، في تدوينة له عبر صفحته على موقع التواصل فيسبوك “أجدّد هذا اليوم، وبقناعة أقوى، استعدادي للقاء جميع مرشّحي الإنتخابات الرئاسية لفتح حوار سلمي”.

وأشارت وسائل الإعلام المحلية، أن دعوة الأخير تأتي “عقب أعمال العنف التي طالت العديد من العائلات الغابونية”.

وفي وقت متأخر من مساء أمس الأربعاء، أعلن المتحدث باسم الحكومة الغابونية، آلان كلود بيلي باي نزي، في بيان بثه التلفزيون الرسمي، أن بونغو “على استعداد لملاقاة جميع مرشحي الإقتراع الرئاسي بما في ذلك السيد بينغ”.

وحتى الساعة (9.40 ت.غ)، لم يصدر أي تعقيب حول دعوة بونغو من جانب مرشح المعارضة، وصاحب المركز الثاني في الإنتخابات الأخيرة، جان بينغ.

وفي الثامن من سبتمبر الماضي، لجأ بينغ إلى المحكمة الدستورية للطعن على نتائج الإنتخابات، مطالبا بإلغائها، ومن المنتظر أن يصدر حكم المحكمة بهذا الشأن، غدا الجمعة، كما أنه من المتوقّع أيضا الإعلان عن النتائج النهائية للإقتراع في اليوم نفسه.

ووفق تصريحات متفرقة لمحامي المرشّحين، تداولتها اليوم وسائل الإعلام المحلية، فإن مبدأ إعادة احتساب الأصوات يلقي قبولاً من الطرفين، غير أن أوجه الاختلاف بينهما تهم سبل وآليات تفعيل هذا المبدأ.

المصدر / وكالة الأناظول التركية للأنباء .

الرئيس الغابوني علي بونغو مستعد للقاء زعيم المعارضة لاحتواء الأزمة بالبلاد

 

Comments are closed.