مقتل جنديين ماليين على الأقل في كمين في وسط البلاد

آلية مصفحة فرنسية ضمن قوة برخان تقوم بدورية في منطقة غورما في مالي، في 27 مارس 2019 afp_tickers

عبق نيوز| مالي/ نيامي| أكد الجيش المالي مساء الثلاثاء مقتل اثنين من جنوده على الأقل وجرح سبعة آخرين في كمين استهدف قافلة عسكرية في منطقة موبتي التي تنتشر فيها جماعات لجهادية في وسط البلاد.

وقال الجيش في بيان على مواقع التواصل الاجتماعي إن “مهمة سرية التدخل السريع رقم 53 التي كانت تغادر سيفاري متوجهة إلى كونا تعرضت لكمين من قبل الجماعات الإرهابية المسلحة”، مؤكدا بذلك معلومات حصلت عليها وكالة فرانس برس من مصادر أمنية ومحلية.

وأوضح الجيش أن الهجوم وقع حوالى الساعة 14,00 في منتصف الطريق الممتد على مسافة ستين كيلومترا تفصل سيفاري حيث يمتلك الجيش قاعدة كبيرة، وكونا. وقال الجيش ان “الحصيلة المبدئية قتيلان وسبعة جرحى”.

وأضاف أن “تعزيزات برية وجوية تحركت على الفور باتجاه موقع الكمين”.

وكان مصدر أمني ذكر لفرانس برس طالبا عدم كشف اسمه إنّ الكمين استهدف قافلة إمدادات عسكرية أثناء مرورها على طريق بين مدينتي كونا وسيفاري في منطقة موبتي.

من جهته، ذكر مسؤول محلّي أنّ الكمين أسفر عن مقتل جنديين، بينما قال مصدر أمني ثان إنّ الحصيلة تشمل مفقودا وسبعة جرحى أحدهم في حالة خطرة، أيضا.

وتشهد مالي أعمال عنف دامية منذ سقوط مناطقها الشمالية عام 2012 بأيدي جماعات محلية وجهاديين تم طردهم في العام التالي بفعل تدخّل دولي.

وتشنّ جماعات مرتبطة بتنظيمي القاعدة والدولة الإسلامية هجمات على أهداف عسكرية وتزرع عبوات ناسفة على الطرقات، ما يؤدي إلى وقوع ضحايا عسكريين ومدنيين.

وطالت هذه الهجمات المتداخلة مع أعمال عنف بين مجموعات سكانية محلية الدول المجاورة لمالي، وخصوصاً النيجر وبوركينا فاسو.

المصدر/ فرانس برس العربية.

مقتل جنديين ماليين على الأقل في كمين في وسط البلاد

Comments are closed.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Privacy & Cookies Policy