الأمم المتحدة تعلن قائمة مرشحين لإدارة الحكومة الانتقالية الليبية حتى الانتخابات

World Bulletin /-

عبق نيوز| ليبيا / الأمم المتحدة| قالت الأمم المتحدة يوم السبت إن الشخصيات التي تشارك في محادثات السلام الليبية التي تعقد برعاية المنظمة الدولية وافقت على قائمة مرشحين يسعون لرئاسة حكومة انتقالية تتولى التحضير لانتخابات عامة في نهاية 2021.

وستتولى الحكومة الانتقالية الإشراف على الاستعدادات للانتخابات التي تهدف إلى إنهاء عقد من الفوضى والصراع الذي أدى إلى انقسام ليبيا وعرقل صادرات النفط المهمة التي يعتمد عليها اقتصاد البلاد.

وسيقوم المشاركون الخمسة والسبعون في محادثات السلام بسويسرا،والذين يتراوحون بين شخصيات إقليمية وقبلية وممثلين لفصائل سياسية، بالتصويت خلال أيام لاختيار مجلس رئاسي من ثلاثة أشخاص ورئيس وزراء.

وسيختارون من بين 24 مرشحا لمناصب المجلس الرئاسي الثلاثة، بينما يتنافس 21 شخصا على منصب رئيس الوزراء، وفقًا للقائمة التي أعلنتها الأمم المتحدة يوم السبت.

ولكن على الرغم من التقدم الذي أحرزته المحادثات التي تدعمها الأمم المتحدة يخشى ليبيون كثيرون من أن يؤدي التنافس على المناصب إلى اندلاع قتال جديد وانهيار وقف إطلاق النار المتماسك إلى حد كبير منذ أكتوبر تشرين الأول.

وتشهد ليبيا انقساما منذ 2014 بين حكومة معترف بها دوليا في الغرب ومقرها العاصمة طرابلس ، ومعارضين لها متمركزين في بنغازي في الشرق. وتمزق صراعات داخلية كلا من المعسكرين في الوقت الذي سيطرت فيه مليشيات مسلحة و جماعات اسلامية متشددة على مؤسسات الدولة الرئيسية.

وخلال الفوضى أيدت قوى خارجية كلا من المعسكرين المتناحرين. وتدعم تركيا وقطر ، حكومة الوفاق الوطني بطرابلس ، بينما تدعم روسيا والإمارات العربية المتحدة ومصر الجيش الوطني الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر في بنغازي في الشرق.

واتفق المشاركون في محادثات الأمم المتحدة على صيغة للتصويت على المرشحين للحكومة الانتقالية هذا الشهر.

وتشمل قائمة المرشحين المعتمدين عقيلة صالح، رئيس مجلس النواب في شرق البلاد، ووزير داخلية حكومة الوفاق الوطني فتحي باشاغا، ووزير الدفاع صلاح النمروش ، ونائب رئيس الوزراء أحمد معيتيق.

المصدر / رويترز.

الأمم المتحدة تعلن قائمة مرشحين لإدارة الحكومة الانتقالية الليبية حتى الانتخابات

Comments are closed.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Privacy & Cookies Policy