الرئاسة الفرنسية: حفتر ملتزم بتوقيع اتفاق وقف إطلاق نار في ليبيا

الرئيس ماكرون والمشير حفتر في اللقاء الذي جمعهما في قصر الإليزيه في 29 مايو 2018 (غيتي)

عبق نيوز| ليبيا / فرنسا| قال مسؤول بالرئاسة الفرنسية يوم الاثنين إن القائد قوات الجيش الوطني الليبي المشير خليفة حفتر أبلغ الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بأنه سيوقع على اتفاق لوقف إطلاق النار وسيلتزم به إذا احترمته الجماعات المسلحة التي تدعمها الحكومة المعترف بها دوليا.

وأضاف المسؤول بعد أن اجتمع حفتر مع ماكرون في باريس ”أكد لنا القائد العسكري حفتر بأنه ملتزم بتوقيع اتفاق وقف إطلاق النار لكنه سيتخلى عن هذا الالتزام إذا لم تحترمه الميليشيات“.

ولم يذكر المسؤول تفاصيل أخرى.

وبالرغم من مؤتمر للسلام عُقد في برلين في يناير ، ازداد العنف في ليبيا حيث يستعد مقاتلون في الغرب والشرق لصراع طويل مع تدفق الأسلحة من الخارج وإغلاق فصائل من شرق البلاد موانئ نفطية وتنازع تحالفات متنافسة على إيرادات أكبر احتياطيات نفطية في أفريقيا.

وانتهكت عدة دول تدعم فصائل متنافسة في ليبيا حظرا على الأسلحة حسبما أفادت الأمم المتحدة التي ذكرت في وقت سابق بالاسم كلا من الإمارات ومصر وتركيا.

وازدادت الانتهاكات بعد مؤتمر برلين ونددت الأمم المتحدة بها دون أن تذكر دولا بالاسم.

وتقاتل قوات الجيش الوطني الليبي بقيادة حفتر مليشيات موالية لحكومة الوفاق الوطني المعترف بها دوليا، ومقرها طرابلس، منذ أبريل من العام الماضي من أجل انتزاع السيطرة على العاصمة.

وتدعم الإمارات ومصر حفتر بينما تدعم تركيا حكومة الوفاق الوطني. وتواجه فرنسا اتهاما بتقديم دعم سياسي لقوات الجيش الوطني الليبي ، لكنها تنفي ذلك.

وقال المسؤول في الرئاسة الفرنسية ”حفتر أحد اللاعبين الرئيسيين بالمشهد السياسي الليبي ويجب أن يؤخذ في الحسبان“.

وأضاف أنه لا توجد خطط للقاء ماكرون برئيس حكومة طرابلس فائز السراج أو التحدث معه.

والأزمة المتعلقة بالنفط واحدة من عدة عوامل قد تطيل أمد الصراع المستمر منذ عام تقريبا على العاصمة، حيث حصلت حكومة الوفاق الوطني الشهر الماضي على دعم من تركيا يشمل مقاتلين من سوريا تدعمهم أنقرة.

وقال المسؤول إن ماكرون أثار مسألة النفط وتحركات لضمان انتفاع جميع السكان بإيرادات النفط وتؤدي إلى رفع الحصار المفروض على الموانئ، لكن حفتر قال إن لا علاقة له بذلك.

 المصدر/ رويترز.

الرئاسة الفرنسية: حفتر ملتزم بتوقيع اتفاق وقف إطلاق نار في ليبيا

Comments are closed.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Privacy & Cookies Policy