خامنئي يتّهم الإعلام الأجنبي باستخدام كورونا المستجدّ لـ”ثني” الإيرانيين عن التصويت

صورة وزعها مكتب المرشد الأعلى للجمهورية الإسلامية آية الله علي خامنئي أثناء اجتماع في طهران في 15 يناير 2020، تصوير: موقع المرشد الأعلى الإيراني / فرانس برس .

عبق نيوز| ايران/ طهران | اتّهم المرشد الأعلى للجمهورية الإسلامية علي خامنئي الأحد الإعلام الأجنبي بأنه مارس “ضخّا إعلاميا” لإحباط الإيرانيين وثنيهم عن المشاركة في الانتخابات التشريعية التي جرت في 21فبراير.

وقال خامنئي إن “الوسائل الإعلامية الأجنبيّة مارست ضخّها الإعلامي السّلبي منذ عدّة أشهر وكثّفته مع اقتراب موعد الانتخابات ولم تتوانَ خلال اليومين الأخيرين (قبل الانتخابات) عن استغلال أدنى فرصة وتحجّجوا بمرض وفيروس من أجل ثني النّاس عن المشاركة في الانتخابات”.

وذكر الموقع الإلكتروني الرسمي للمرشد الأعلى أن تصريحاته جاءت أثناء إعطائه درساً أسبوعياً لطلاب فقه في طهران. وأشار إلى حملة التضليل “الذي خلقها الإعلام الأجنبي” قبل الانتخابات التشريعية.

وشكر خامنئي الشعب الإيراني “لمشاركته الواسعة في امتحان الانتخابات العظيم رغم الضخّ الإعلامي الخبيث وإحباطه لاستغلال الأعداء الفرص وترويجهم بالإعلامي الشامل” مضيفاً “لقد شاء الله النّصر لهذا الشّعب”.

ويفترض أن تعلن وزارة الداخلية الإيرانية الأحد النتائج النهائية للانتخابات التي تم تمديدها ستّ ساعات للسماح لأكبر عدد ممكن من الناس بالمشاركة. لم يُنشر أي رقم رسمي لنسبة المشاركة حتى الساعة.

وقبل الانتخابات، توقّع الكثير من المراقبين في إيران وخارجها، أن تكون نسبة المشاركة متدنية بعد أن رفضت هيئة الإشراف على الانتخابات التي يسيطر عليها المحافظون آلاف طلبات الترشيح معظمها للإصلاحيين والمعتدلين.

وجرت الانتخابات بعد يومين من الإعلان عن ظهور أول إصابات بفيروس كورونا المستجدّ في البلاد. ووفق الأرقام الأخيرة التي أعلنتها وزارة الصحة، أودى فيروس كوفيد-19 بحياة خمسة أشخاص في إيران.

المصدر / فرانس برس العربية .

خامنئي يتّهم الإعلام الأجنبي باستخدام كورونا المستجدّ لـ”ثني” الإيرانيين عن التصويت

Comments are closed.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Privacy & Cookies Policy