إنذار خاطئ يتسبّب بإخلاء سوق ميلادية في برلين

نقل أحد الجرحى إثر عملية صدم في ألمانيا، في السابع من أكتوبر 2019 ، تصوير:كريستوف غاتو / فرانس برس.

عبق نيوز| ألمانيا / برلين | أعلنت شرطة برلين أنّ إنذاراً خاطئاً يقف خلف إخلائها السبت سوق بريتشيبلاتز الميلادي في العاصمة الألمانية والذي شهد قبل ثلاث سنوات اعتداءً دامياً.

وقالت متحدّثة باسم الشرطة إنّ قرار إخلاء السوق اتّخذ بسبب وجود “غرض مشبوه محتمل”، لكن سرعان ما تبيّن أنّ الإنذار خاطئ.

وأوضحت المتحدّثة أنّ الإنذار أطلق بسبب وجود رجلين في السوق اشتُبه في أنّهما مطلوبان من قبل الشرطة لكنّ “الاشتباه لم يتأكّد”.

وكانت قوات الامن أغلقت قبل ذلك كافة الطرق حول السوق الميلادية ونشرت في المكان نحو 350 شرطياً وكلاباً بوليسية.

وغادر جميع رواد السوق المكان “بهدوء” بحسب تغريدة للشرطة.

وألمانيا في حال تأهّب عقب اعتداءات جهاديّة نُفّذت في السنوات الأخيرة وأعلن تنظيم الدولة الإسلامية مسؤوليّته عنها.

وقبل ثلاث سنوات تعرّضت هذه السوق الميلادية الواقعة في قلب برلين لاعتداء نفّذه الشاب التونسي أنيس العامري الذي قتل 12 شخصاً دهساًَ بشاحنة سرقها وصدَم بها مرتادي السوق، في هجوم جهادي أوقع إضافة إلى القتلى العديد من الجرحى.

المصدر / فرانس برس العربية .

إنذار خاطئ يتسبّب بإخلاء سوق ميلادية في برلين

Comments are closed.