صور جديدة تظهر تحضيرات منفذي هجمات برشلونة عام 2017

يوسف علاء يبتسم لدى ارتدائه حزاما ناسفا قبيل الهجومين اللذين استهدفا برشلونة ومنتجع قريب العام الماضي ، صورة موزعة -لا فانغارديا / فرانس برس .

عبق نيوز| اسبانيا/ برشلونة| أظهرت صور نشرتها وسائل إعلام إسبانية الاثنين أشخاصا ينتمون إلى خلية إرهابية يُحَضِّرون متفجرات قبيل الاعتداءات التي أسفرت عن مقتل 16 شخصا في برشلونة ومنتجع ساحلي قريب العام الماضي.

وفي إحدى الصور، ظهر أحد مدبري العمليات يبتسم مشيرا إلى السماء وهو يرتدي حزاما ناسفا. وفي صورة أخرى، ينظر شخصان إلى الكاميرا اثناء إعدادهما المتفجرات.

وأظهرت صورة أخرى أحدهم واقفا عند برج ايفل في باريس. وبين الأشخاص الذين ظهروا وهم يحضرون المتفجرات يونس أبو يعقوب الذي قاد شاحنة صغيرة دهست المارة في شارع لارامبلا المكتظ وسط برشلونة بتاريخ 17 اغسطس 2017 ما أسفر عن مقتل 13 شخصا.

يونس أبو يعقوب (يسار) يحضر متفجرات قبل قيامه بقيادة شاحنته لدهس حشد في برشلونة في اعتداء أسفر عن مقتل 13 شخصا العام الماضي ، صورة موزعة لا فانغارديا / فرانس برس .

 

وقام بعد ذلك بطعن شخص اثناء محاولته الفرار قبل أن تطلق الشرطة النار عليه بعد أيام. وذكرت صحيفة “لا راثون”، وهي بين وسائل الإعلام التي نشرت الصور، أنه تم العثور عليها إلى جانب ملفات تحتوي على تسجيلات مصورة بين حطام منزل في الكانار، وهي بلدة تقع على بعد نحو 200 كلم عن برشلونة، حيث صنعت المجموعة القنابل.

وأسفر انفجار وقع في المنزل عشية الاعتداء عن مقتل اثنين من المخططين وحرمان البقية من الحصور على القنابل ما أجبرهم على تغيير مخططهم.

صورة دون تاريخ نشرت في 6 اغسطس 2018 في صحيفة “لا فانغارديا” تظهر عمر هشامي، أحد منفذي هجمات برشلونة وكامبريلس بتاريخ 17 اغسطس والذي أسفر عن مقتل 16 شخصا وإصابة 120، يقف أمام برج ايفل في باريس.


وقتل 16 شخصا في اعتداء برشلونة وهجوم بسكين وقع في منتجع كامبريلس القريب. وأعلن تنظيم الدولة الإسلامية مسؤوليته عن الهجومين. ونشرت “لا راثون” كذلك نصوص حوار دار بين مخططي الهجوم سخروا فيه من الضحايا وتفاخروا بالهجمات.

وقتلت الشرطة منفذي الهجمات وهم ستة شبان من أصول مغربية تتراوح أعمارهم بين 17 و24 عاما. وقتل كذلك في تفجير الكانار الإمام المغربي عبد الباقي الساتي الذي يعتقد أنه دفع عناصر المجموعة إلى التطرف.

صور جديدة تظهر تحضيرات منفذي هجمات برشلونة عام 2017

Comments are closed.