تطورات عملية السلام في جنوب السودان

أتيم سايمون / الأناضول

عبق نيوز| جنوب السودان / جوبا |  شهدت الفترة الماضية تحركات إقليمية ودولية حثيثة لدفع عملية السلام في دولة جنوب السودان بعد تطاول أمد الأزمة وتعثر جهود معالجتها ومن ابرز هذه التحركات (منبر إحياء اتفاقية السلام ) التي جرت بالعاصمة الاثيوبية اديس ابابا والتي واجهت صعوبات كبيرة ولم تفض مباحثاتها لنتائج ملموسة تعالج اساس المشكلة بسبب تباعد وجهات النظر بين الفرقاء الجنوبيين الى ان تمخضت عنها المبادرة السودانية بالعاصمة الخرطوم التي أحدثت اختراقاً كبيراً دفع بالمفاوضات الي الامام من خلال اقناع الاطراف للتوقيع على اتفاق الترتيبات الامنية والتوقيع بالاحرف الاولى على اتفاق قسمة السلطة والثروة وقد وجدت المبادرة السودانية الدعم والاشادة من الامم المتحدة والاتحاد الإفريقي ومنظمة الإيقاد كما وجدت الاستجابة من ككل أطراف الصراع .

تطورات عملية السلام في جنوب السودان1
عقد الرئيس السوداني عمر البشير يداً بيد مع الرئيس الأوغندي يوري موسيفيني ورئيس جنوب السودان سلفا كير وزعيم المتمردين في جنوب السودان ريك مشار خلال اجتماع سلام جنوب السودان في إطار المحادثات للتفاوض على إنهاء الحرب الأهلية التي اندلعت في عام 2013 ، في الخرطوم ، السودان ، 25 يونيو ، 2018. رويترز / محمد نور الدين عبد الله

 

منبر احياء اتفاق السلام جرت في العاصمة الاثيوبية اديس ابابا الجولة الثالثة لمحادثات احياء اتفاق السلام في الفترة من 17 حتى 24 من شهر مايو الماضي وقد بدأت باجتماعات لرجال الدين الإسلامي والمسيحى بغرض تقريب مواقف الاطراف الا انها لم تنجح في احراز تقدم ومن ثم بدات الجلسات المباشرة حيث ققدمت الايقاد مسودةة اتفاق حول قسمة السلطة والترتيبات الامنية الا انها لم تحظ بقبول كل اطراف الصراع وانتهت الجولة دون توقيع الاطراف عليه . عقب فشل جولة المفاوضات الثالثة عقد وزراء خارجية دول الايقاد اجتماعا بتاريخ 30/5 وخرجوا من خلاله بعدة قرارات لدعم العملية السلمية اهمها مشاركة ،د.رياك مشار في الجولة القادمة وفرض عقوبات على معوقي السلام وتنظيم اجتماع بين الرئيس سلفاكير ومشار . تمثلت اهم محاور اعلان الخرطوم في وقف إطلاق النار الدائم خلال 72 ساعة من توقيع الاعلان وذلك استنادا على اتفاق وقف العدائيات الموقع في 21 ديسمبر 2017م وإعادة بناء الأجهزة العسكرية والشرطية والأمنية بعيدا عن الاثنية القبلية وان تعمل الشرطة على نزع السلاح من كل المواطنين واعادة تاهيل وتشغيل حقول النفط . كون السودان لجان فنية من خبراء سياسيين وقانونيين للمساعدة في تقريب وجهات النظر بين اطراف الصراع ،وجلست هذه اللجان مع كل اطراف الصراع واستمعت الر ارائهم حول قضايا السلطة والترتيبات الأمنية وتم تقسيم الفر قاء الى ثلاث لجان ( لجنة أمنية ،لجنة الحكم والسلطة ،ولجنة اقتصادية ). تمكنت لجنة القضايا الامنية في يوم6 يوليو 2018م من التوصل الى اتفاق وقع عليه كل كافة اطراف الصراع .

تطورات عملية السلام في جنوب السودان
رئيس جنوب السودان سلفا كير (يمين) هنأه رئيس كينيا أوهورو كينياتا (إلى اليسار) ورئيس وزراء إثيوبيا هايليماريام ديسالين بعد توقيع اتفاق سلام في جوبا عاصمة جنوب السودان | رويترز.

كما قدمت لجنة القضايا السياسية مقترح مكتوب عرض على كل الاطراف وتم الاستماع الى ارائهم حوله ووقد وجد القبول من اطراف المعارضة ،فيما تحفظت الحكومة على بعض بنوده ومن ثم عقدت قمة رئاسية في كمبالا شارك فيها الرئيس البشير والرئيس موسفيني والرئيس سلفاككير وبحضور د. ريك مشار وكل قادة المعارضة الجنوبية وقدم خلال القمة مقترح من قبل مووسفيني . بعد الانتهاء القمة تم تنوير اطراف المعارضة التي رفضت هذا الاتفاق ووردت كتابة على المقترح وسلمت ردها للوساطه السودانية التي قامت بدراستها ومن ثم قدمت مقترحا معدلا لقسمة السلطة .

وقعت اططراف الصراع اتفاقا بالاحرف الاولى لتقاسم السلطة في الخامس والعشرون من يوليو بالخرطوم حيث وقع على الاتفاق كل من حكومة الجنوب ومجموعة الحركة الشعبية جناح رياك مشار . نص الاتفاق على تولى الرئئيس سلفاكير لمنصب الرئيس بينما يتولى مشار منصب الناائب الاولى اثناء الفترة الانتقالية على ان يكون هنالك اربعة نواب آخرون للرئيس ،كما نص على تكوين مجلس وزراء من 35 وزيرا تفاصيلهم 20 منهم للحكومة و9 وزراء لمجموعة مشار و3 لتحالف المعارضة الجنوبية و وزيرين للمعتقلين السياسين و وزيرا واحدا للقوى السياسية الاخرى .

كما نص الاتفاق على ان يكون البرلمان من 550 ععضوا منهم 332 للحكومة و128 لمشار و50 نائبا لمجموعة الاحزاب السياسية المعارضة و30 نائبا للقوي السياسية الاخرى و10 نواب لمجموعة المعتقلين السابقين . لم تتوصل الاططراف المتفاوة الى اتفاق بشان اقسام السلطة على المستوى الولايات والحكم المحلى وتم انشاء مفوضية تعمل خلال ثلاثة اشهر حيث امتنع فصيل المعتقلين السابقين وبعض الحركات المنضووية تحت تحالف المعارضة الجنوبية عن التوقيع بجة عدم تلبية الاتفاق لمطالبهم ولحدود الولايات ووسيبقي الاتفاق مفتوحا للتوقيع حتى الخامس من اغسطس القادم موعد التوقيع النهائي للاتفاق.

كتبه و حرره الصحفية / فيحاء العاقب – خاص عبق نيوز .

تطورات عملية السلام في جنوب السودان

Comments are closed.