منظمة “مراسلون بلا حدود” تقول ان حرية الصحافة مهددة من قبل ترامب والصين وروسيا

احد اعضاء منظمة مراسلون بلا حدود خلال حملة للمطالبة بالافراج عن صحافيين امام المحكمة الاوروبية لحقوق الانسان في ستراسبورغ (شرق فرنسا) في 29 مايو 2017 / فرانس برس .

عبق_نيوز| أمريكا / الصين / روسيا |  قالت منظمة “مراسلون بلا حدود” الاربعاء من ان حرية الصحافة في جميع انحاء العالم مهددة من قبل رئيس الولايات المتحدة دونالد ترامب وروسيا والصين التي تحاول سحق كل معارضة.

وتتهم “مراسلون بلا حدود” القوى الكبرى الثلاث بانها تقود العمل ضد حرية الصحافة، مشيرة الى ان ترامب يشن هجمات شخصية باستمرار على الصحافيين وبكين بتصدير “نموذجها لمراقبة الاعلام” من اجل خنق المعارضة في اماكن اخرى في آسيا.

واضافت المنظمة ان حرية الصحافة سجلت مزيدا من التراجع في العالم العام الماضي، واجواء الكراهية ضد الصحافيين خصوصا في اوروبا والولايات المتحدة تهدد الديموقراطيات.

وتشير خارطة المنظمة للعالم التي تستند الى تصنيفها للدول في مجال حرية الصحافة، الى ان 21 بلدا اصبح في وضع “خطير جدا” وهو رقم قياسي، بعد انضمام العراق الى هذه الفئة التي تضم ايضا مصر (المرتبة 161) والصين (176) وكوريا الشمالية التي بقيت في مرتبتها الثمانين بعد المئة والاخيرة. واكدت املنظمة ان خطب الكراهية والهجمات على الصحافة لم تعد تصدر عن الدول المستبدة فقط.

منظمة “مراسلون بلا حدود” تقول ان حرية الصحافة مهددة من قبل ترامب والصين وروسيا

Comments are closed.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Privacy & Cookies Policy