بكين تتعهد الرد على التهديدات التجارية الاميركية بشكل مناسب وضروري

فرانس برس

#عبق_نيوز| أمريكا / الصين | أعلن وزير الخارجية الصيني وانغ يي الخميس ان بلاده سيكون لها “حتما رد مناسب وضروري” اذا ما فرضت الولايات المتحدة اجراءات تجارية ضدها، ملوحا بذلك باجراءات صينية انتقامية ضد أي رسوم جمركية قد تفرضها الادارة الاميركية.

وخلال مؤتمر صحافي على هامش الجلسة السنوية للبرلمان قال وانغ “في عصرنا المعولم اليوم، إن من يلجؤون الى الحرب التجارية يختارون العلاج الخاطئ لان جلّ ما يفعلونه هو انهم يعاقبون انفسهم”.

وأضاف أن “دروس التاريخ تعلّمنا ان الحروب التجارية ليست أبدا الحل الامثل لمعالجة مشكلة”. وكانت بكين أكّدت الأحد أنها “لا تريد حربا تجارية” لكنها حذرت من أنها لن تقف مكتوفة الأيدي أمام التهديدات الأميركية لصادراتها، في تحذير شديد اللهجة ضد الميول الحمائية التي يبديها الرئيس الاميركي دونالد ترامب.

وأثار ترامب موجة تنديد عالمية بإعلانه عزمه على فرض رسوم جمركية مرتفعة على الواردات الأميركية من الصلب والألومنيوم، ثم تهديده بفرض “رسوم على أساس المعاملة بالمثل” على شركاء الولايات المتحدة التجاريين الذين يردون بتدابير مماثلة.

وقال المتحدث باسم الجمعية الوطنية الشعبية (البرلمان) تشانغ يسوي للصحافة قبل الدورة السنوية العامة ان “الصين لا تريد حربا تجارية مع الولايات المتحدة، لكن اذا قامت الولايات المتحدة بفعل من شأنه الاضرار بالمصالح الصينية، فان الصين لن تقف مكتوفة الايدي وستتخذ ما يلزم من إجراءات”.

والصين منتج رئيسي للصلب والألومنيوم في العالم لكنها تؤمّن جزءا ضئيلا من الواردات الأميركية من هذين المنتجين، وبالتالي فإن هذه الرسوم الجديدة لن يكون لها تأثير كبير عليها في حال اقرارها.

لكن تشانغ أبدى مخاوف ازاء الانزلاق في دوامة تخرج عن السيطرة، في وقت تضاعف واشنطن التحقيقات ورسوم مكافحة إغراق الاسواق ضد العملاق الآسيوي في مجالات عديدة تمتد من الغسالات الى الالواح الشمسية.

وحذرت بكين مرارا في الاشهر الاخيرة من انها ستتخذ “التدابير الضرورية” دفاعا عن مؤسساتها بوجه “القرارات الحمائية” التي تصدر عن واشنطن.

وفتحت السلطات الصينية في هذا السياق تحقيقا مضادا للإغراق بحق الذرة البيضاء الاميركية، كما انها لا تستبعد استهداف صادرات الصويا الهائلة الأميركية.

المصدر / فرانس برس العربية .

بكين تتعهد الرد على التهديدات التجارية الاميركية بشكل مناسب وضروري

 

Comments are closed.