محكمة بريطانية تفرج بكفالة عن رجل أعمال مشتبه به في نقل أموال ليبية إلى ساركوزي

#عبق_نيوز| ليبيا / بريطانيا / فرنسا | وافقت محكمة في لندن يوم الأربعاء على الإفراج بكفالة عن رجل أعمال فرنسي يشتبه محققون في أنه كان ينقل أموالا من الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي لتمويل حملة الانتخابات الناجحة للرئيس الفرنسي السابق نيكولا ساركوزي في عام 2007. واعتقلت السلطات ألكسندر الجوهري (58 عاما) في مطار هيثرو بلندن يوم الأحد بموجب أمر اعتقال دولي أصدرته فرنسا.

ومثل أمام محكمة وستمنستر الابتدائية ليطلب الإفراج عنه بكفالة وهو ما وافقت عليه المحكمة بشرط أن يدفع كفالة قدرها مليون جنيه استرليني (1.35 مليون دولار) ويسلم جواز سفره ويقيم في منطقة محددة في لندن ويذهب إلى قسم الشرطة يوميا. وتبدأ المحاكمة بشأن تسليمه يوم 17 أبريل .

وينفي ساركوزي، الذي تولى رئاسة فرنسا من 2007 إلى 2012، تلقي أي تمويل غير مشروع لحملته وينفي صحة الاتهامات الليبية في هذا الشأن.

ووفقا لما جاء في التقارير الإعلامية الفرنسية على مر السنين فإن الجوهري، الذي يحمل الجنسيتين الفرنسية والجزائرية، عمل وسيطا سريا بين شخصيات في مجال الأعمال وأخرى سياسية في فرنسا وشمال أفريقيا لوقت طويل.

وصدر أمر بمثول ساركوزي أمام محكمة في إطار تحقيق منفصل بشأن تمويل حملته الانتخابية يتعلق بأحداث وقعت في عام 2012 عندما خاض الانتخابات سعيا لولاية رئاسية ثانية لكن فرانسوا أولوند هزمه فيها.

 المصدر / رويترز .

محكمة بريطانية تفرج بكفالة عن رجل أعمال مشتبه به في نقل أموال ليبية إلى ساركوزي

Comments are closed.