ايرباص تكشف ان الشرطة فتشت مكاتبها بالقرب من باريس في اطار فضيحة فساد مرتبطة بعهد الرئيس الأسبق ساركوزي 

Flags REUTERS/Benoit Tessier

#عبق_نيوز| فرنسا / ايرباص | ذكرت مجموعة ايرباص الثلاثاء ان مكاتبها في سورين بالقرب من باريس تعرضت لعملية تفتيش الخميس الماضي في اطار تحقيق حول شبهات في فساد على هامش عقود ابرمت في عهد الرئيس الفرنسي الاسبق نيكولا ساركوزي مع كازاخستان.

وقال مصدر في المجموعة لوكالة فرانس برس “نؤكد ان عملية جرت في مكاتب ايرباص في اطار تحقيق قضائي مرتبط بكازاخستان”.

وأضاف “بما ان الاجراءات جارية الآن، لا تعليق آخر لدينا حول هذه القضية” التي عرفت باسم “كازاخ-غيت”. وأكد ان “ايرباص ملتزمة التعاون الكامل مع السلطات”.

وكانت فرنسا وكازاخستان وقعتا في اكتوبر 2010 اتفاقا يتعلق ب45 مروحية “اي سي 145” من انتاج مجموعة يوروكوبتر المتفرعة عن المجموعة الاوروبي للصناعات الجوية والدفاع التي اصبحت “ايرباص هيليكوبتر”، واتفاقا حول 295 عربة قطار من انتاج مجموعة “الستوم”. وبلغت قيمة العقدين ملياري يورو.

وفي اطار التحقيق الذي فتح في مارس 2013، يسعى القضاة لمعرفة ما اذا كانت هذه العقود شملت دفع عمولات غير قانونية لوسطاء.

Comments are closed.