لأعلى للدولة في ليبيا يقو لسنا معنيين بإقرار مجلس النواب لمقترح سلامة ولا توافق بشأنه

#عبق_نيوز| ليبيا / طرابلس | قال المجلس الأعلى للدولة في ليبيا إنه “غير معني” بإقرار مجلس النواب لمقترح المبعوث الأممي إلى ليبيا غسان سلامة، لتعديل الاتفاق السياسي (إتفاق الصخيرات)، معلنا المضي قدما في مقترح الانتخابات المبكرة في غضون ستة أشهر في حال تعثر المفاوضات حول تعديل الاتفاق السياسي.

وأعرب بيان للمجلس الأعلى للدولة في ليبيا في أعقاب جلسة الاربعاء  عن “الاستغراب لوصف بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا  لمقترح  رئيسها بشأن تعديل المواد المتعلقة بالسلطة التنفيذية” في الاتفاق السياسي بـ”الصيغة التوافقية”.

ونفى المجلس في بيانه التوافق مع مجلس النواب على هذه الصيغة خلال جولتي المفاوضات في تونس،  منوها بأنه “يلتزم بنص المادة 12 من الاحكام الإضافية، التي تنظم عملية تعديل الاتفاق وتلزم بعثة الأمم المتحدة  بضرورة توافق المجلسين على صيغة التعديل”.

وأضاف الاعلى للدولة أنه “قرر إحالة مقترح اجراء انتخابات مبكرة في غضون 6 أشهر تحت اشراف حكومة تكنوقراط مصغرة في حال تعثر مفاوضات تعديل الإتفاق، إلى اللجنة القانونية بالمجلس لدراسته وإعداد الرأي القانوني والفني بشأنه”.

وكانت بعثة الامم المتحدة للدعم في ليبيا قد أعربت في تغريدة على (تويتر) في وقت سابق الاربعاء  عن “الترحيب بقرار مجلس النواب الذي ينص على قبول الصيغة التوافقية لتعديل الاتفاق السياسي التي قدمتها البعثة لمجلس النواب وللمجلس الاعلى للدولة والمستندة على مداولات لجنة الصياغة المشتركة في تونس”.

المصدر / وكالة آكي الأيطالية للأنباء.

لأعلى للدولة في ليبيا يقو لسنا معنيين بإقرار مجلس النواب لمقترح سلامة ولا توافق بشأنه

Comments are closed.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Privacy & Cookies Policy