محمد سعد مصري يخط ويصمم أكبر مصحف في العالم و يأمل في دخول موسوعة غينيس

3

[ad id=”1160"]

#عبق_نيوز| مصر| أمضى فنان مصري 3 سنوات من حياته في تصميم فريد من نوعه يعتقد بأنه سيكون “المصحف الأكبر في العالم”. يعيش السيد محمد سعد، في منزل ببلدة بلقينا المصرية، شمال القاهرة، يتميز بجدرانه وأسقفه المزينة بزخارف إسلامية مرسومة باليد بشكل جميل.

ورسم محمد النص القرآني المقدس على ورق وصل طوله إلى 700 متر، مع أمله بأن يكون الأكبر في العالم على الإطلاق. وقام محمد بعرض إنجازه في صندوق خشبي كبير، حيث قال في حديث مع رويترز: “يصل طول هذا القرآن إلى 700 متر، وبالطبع يتطلب الأمر كمية كبيرة من الورق”.

وأضاف الفنان المصري: “لقد مولت هذا المشروع على مدى السنوات الثلاث الماضية، وأنا شخص عادي”. ويأمل محمد سعد بأن يدخل عمله في موسوعة غينيس للأرقام القياسية العالمية، حيث قال إن هنالك رقما قياسيا محققا لـ “أكبر قرآن مطبوع في العالم”، يصل وزنه إلى 552 كغ، بقياس 152*200 سم، ولكن لا يوجد حتى الآن تسجيل رسمي لـ “أكبر مصحف مكتوب بخط اليد في العالم”.

ويذكر أن محمد يستخدم وسائل متواضعة، حيث يأمل في الحصول على بعض المساعدة من الحكومة المصرية، أو من أي طرف معني آخر، لتغطية التكاليف التي يحتاجها لدخول موسوعة غينيس.

المصدر / روسيا اليوم . 

محمد سعد مصري يخط ويصمم أكبر مصحف في العالم و يأمل في دخول موسوعة غينيس

Comments are closed.