موسكو تُشكك في صور المدرسة السورية التي تعرضت للقصف وتصفها بالمفبركة

6

[ad id=”1158"]

#عبق_نيوز| سياسة | أعلنت روسيا الجمعة ان الخبراء خلصوا الى ان صورا التقطت لمدرسة في محافظة ادلب في شمال غرب سوريا، حيث وفقا لليونيسيف قتل 28 شخصا بينهم 22 طفلا في غارة جوية، كانت مفبركة.

وكتبت ماريا زاخاروفا، المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية على فيسبوك “اليوم، وبعد تدقيق خبراء في صور قرية الحاس السورية (محافظة ادلب التي تسيطر عليها المعارضة)، اتضح انه ليست هناك ضربات على المدرسة كما لم يكن هناك ضحايا”.

واضافت ان “الصور مركبة”، دون الخوض في تفاصيل.

وكانت اليونيسيف اعلنت ان القصف الجوي لمدرسة في قرية الحاس الاربعاء ادى الى مقتل 22 طفلا وستة مدرسين.

وكان المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية ايغور كوناشنكوف اعلن الخميس ان الصور واشرطة الفيديو التي التقطتها طائرة بدون طيار روسية اظهرت ان سطح المدرسة لم يتعرض لاي اضرار ولم تكن هناك حفر ناجمة عن قنابل تسقطها الطائرات حول المدرسة.

كما اكد من جهة اخرى ان “الطائرات الروسية لم تكن ناشطة في اجواء هذه المنطقة الاربعاء 26  اكتوبر” مشيرا الى ان ذلك “حقيقة لا جدال فيها”.

كما كانت زاخارزفا اعلنت في اليوم ذاته ان وسائل اعلام عربية وغربية “سارعت الى اتهام روسيا بهذه المأساة (…) انها كذبة”.

المصدر / وكالة فرانس برس .

موسكو تُشكك في صور المدرسة السورية التي تعرضت للقصف وتصفها بالمفبركة

Comments are closed.