الوطنية الليبية للنفط وإيني يكشفان خسائر حقل الشرارة والفيل النفطيَّين بـ 27 مليار

9

[ad id=”1157"]

#عبق_نيوز| اقتصاد وأعمال | قالت المؤسسة الوطنية للنفط الليبية ومجموعة (إيني) الايطالية في اجتماع مشترك أمس الثلاثاء بالعاصمة الفرنسية باريس إن “إغلاق صمّام الرياينه” الذي نتج عنه توقف انتاج حقل الفيل النفطي من قبل احدى الميليشيات المسلحة، تسبب في خسائر تزيد عن 27 مليار دولار في فاقد مبيعات حقلي الشرارة والفيل النفطيين.

وشددت كل من المؤسسة الوطنية للنفط وشركة إيني بحسب الموقع الرسمي للمؤسسة الوطنية للنفط على “ضرورة الفتح الفوري لصمام الرياينه دون قيد أو شرط وعدم مكافأة المعتدين، وعدم استخدام سياسة الاغلاق لابتزاز الدولة أو للمساومات السياسية، ومن يدعي بأي حق عليه اللجوء للجهات ذات العلاقه بذلك الحق ومطالبتها به”، وأن “تتم جميع المدفوعات بشفافية وبإشراف الجهات ‪الرقابية، وهو مبدأ انتهجته المؤسسة الوطنية للنفط منذ البداية مع مثل هذه الحالات.

وحضر الاجتماع رئيس مجلس الإدارة بالمؤسسة الوطنية للنفط مصطفى صنع الله، وأعضاء من مجلس الإدارة من جهة، والمدير التنفيذي للعمليات بشركة إيني انتونيو ڤيلّا وعدد من المختصين بالشركة الايطالية.

يشار إلى أن صمام الرياينة مغلق منذ نوفمبر 2014، ويقع على بعد 28 كيلو متر شمال الزنتان، وهو الصمام الذي يتحكم بضخ النفط من حقلي الشرارة والفيل إلى مصفاة الزاوية

المصدر / وكالة آكي الإيطالية للأنباء .

الوطنية الليبية للنفط وإيني يكشفان خسائر حقل الشرارة والفيل النفطيَّين بـ 27 مليار

 

Comments are closed.