إردوغان يتهم الدول الأوروبية بأنها ملاذات آمنة للأجنحة السياسية للجماعات الإرهابية

10

[ad id=”1156"]

#عبق_نيوز| سياسة | اتهم الرئيس التركي رجب طيب إردوغان الدول الأوروبية بأنها ملاذات آمنة للأجنحة السياسية للجماعات الإرهابية وقال إن دعوة أوروبا لتركيا لتغيير قوانينها لمكافحة الإرهاب “كوميديا سوداء”.

ودعا الاتحاد الأوروبي الأسبوع الماضي الدول الأعضاء للسماح بسفر الأتراك إليها بدون تأشيرات مقابل وقف أنقرة لتدفق المهاجرين على أوروبا لكنه قال إن تركيا لا تزال بحاجة إلى تغيير بعض قوانينها بما في ذلك قوانين مكافحة الإرهاب لتتوافق مع معايير الاتحاد الأوروبي.

وفي كلمة بأنقرة قال إردوغان إن الاتحاد الأوروبي يجب أن يغير قوانينه لمكافحة الإرهاب أولا وأضاف أنه يأمل أن تفي أوروبا بتعهدها السماح للأتراك بالسفر بدون تأشيرات بحلول أكتوبر تشرين الأول على أقصى تقدير.

وقال إردوغان “لا تزال الدول الأوروبية ملاذات آمنة للامتدادات السياسية للجماعات الإرهابية. عندما يكون هذا هو الحال فإن انتقاد الاتحاد الأوروبي لبلادنا بشأن تعريف الإرهاب نموذج لكوميديا سوداء.”

وأضاف “قبل كل شي نتوقع أن تصلح دول الاتحاد الأوروبي قوانينها التي تدعم الإرهاب.”

ويوجه انتقاد إردوغان للاتحاد الأوروبي ضربة لأي أمل بالعواصم الأوروبية في استمرار العمل كما هو معتاد مع تركيا بعدما أعلن رئيس الوزراء أحمد داود أوغلو استقالته الأسبوع الماضي. وكان داود أوغلو هو الذي أبرم اتفاق الهجرة مع أوروبا ونفذ إلى حد كبير التزامات تركيا حتى الآن.

ومن أجل السماح للأتراك بدخول دول الاتحاد الأوروبي بدون تأشيرات لا يزال يتعين على تركيا الوفاء بخمسة معايير من أصل 72 معيارا يفرضها الاتحاد الأوروبي على كل الدول التي تحصل على ميزة الدخول بدون تأشيرات. ومن بين تلك المعايير تحديد التعريف القانوني للإرهاب.

ومن ناحية أخرى قال إردوغان أيضا إن جميع الخيارات مطروحة لوقف قصف بلدة كلس التركية القريبة من الحدود السورية.

المصدر / رويترز

إردوغان يتهم الدول الأوروبية بأنها ملاذات آمنة للأجنحة السياسية للجماعات الإرهابية

 

Comments are closed.