نتنياهو يؤكد أن أسرائيل الأكثر هدوء رغم وجودها في قلب العاصفة بعد انهيار سورية والعراق وليبيا واليمن

11

[ad id=”1154"]

#عبق_نيوز| سياسة | قال رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو إن العامين الماضيين كانا الأكثر هدوءاً في قطاع غزة منذ سيطرة حركة (حماس) على القطاع منتصف العام 2007.

وقال في اشارة الى الحرب الإسرائيلية الأخيرة على غزة قبل عامين “مرّ عامان منذ انتهاء عملية الجرف الصامد وكان هذان العامان الأهدأ بالنسبة لنا منذ أن قامت حماس بالاستيلاء على قطاع غزة”.

وقد تفقد نتنياهو اليوم المنطقة الحدودية المتاخمة لقطاع غزة بصحبة وزير الدفاع موشيه يعالون ورئيس هيئة الأركان العامة للجيش الإسرائيلي غادي أيزنكوت وقائد المنطقة العسكرية الجنوبية إيال زامير.

وأضاف نتنياهو “نحيي غدا إحياء ذكرى ضحايا المحرقة النازية. قبل 70 عاما لم تكن لدينا القوة للدفاع عن أنفسنا. كنّا عزلا. ذبحونا وارتكبوا المجازر بحقنا”. وأردف “اليوم لدينا دولة وجيش ولدينا قدرة على الدفاع عن أنفسنا في جميع الجبهات، القريبة والبعيدة، وما يدفعني هو ضمان مستقبل الشعب اليهودي في وطنه لأن لا يوجد مستقبل للشعب اليهودي بدون وطنه. يعتبر جيش الدفاع الإسرائيلي من أقوى الجيوش في العالم ولكن قوتنا الحقيقية تكمن في الروح وروحكم هي روح الشعب”.

وتابع، موجها كلامه لجنود إسرائيليين “إننا موجودون في قلب العاصفة، أود أن تعلموا ذلك. قد قتلوا نصف مليون شخص في سورية التي تنهار حاليا وفي العراق الذي قد انهار. هاتان الدولتان لم تعودا موجودتين. إضافة لذلك، ليبيا انهارت وانهار أيضا اليمن. أنتم تشاهدون تدفق الملايين من الناس الذين يهربون إلى أوروبا وداعش موجود في الطرف السوري من الجولان وليس بعيدا عن هنا.  في الطرف الآخر، مصر تحاربه والأردن يحاربه. إننا موجودون في عين العاصفة ومقاربةً بما يجري في المنطقة, إسرائيل هي الدولة الأكثر استقرارا وهدوء وأمانا”.

المصدر / نقلا عن وكالة آكي الإيطالية للأنباء

نتنياهو يؤكد أن أسرائيل الأكثر هدوء رغم وجودها في قلب العاصفة بعد انهيار سورية والعراق وليبيا واليمن

 

 

 

Comments are closed.