الرئيس الصيني في زيارة إلى طهران بعد القاهرة و الرياض

4

[ad id=”1155"]

#عبق_نيوز| سياسة | وصل الرئيس الصيني، شي جينبينغ، الجمعة إلى طهران في زيارة سريعة إلى إيران بهدف تعزيز العلاقات الاقتصادية بين البلدين والتباحث بشأن القضايا الإقليمية.

وتأتي هذه الزيارة بعد رفع العقوبات الدولية التي كانت مفروضة على إيران على خلفية برنامجها النووي المثير للجدل.

وتشمل زيارة الرئيس الصيني الاجتماع مع كبار المسؤولين الإيرانيين بمن فيهم مرشد الثورة الإيرانية، آية الله علي خامنئي والرئيس الإيراني حسن روحاني.

وهو أول رئيس صيني يزور إيران منذ أكثر من عقد من الزمن.

وتشتري الصين النفط الإيراني بكميات كبيرة تقدر بمليارات الدولارات وهي أكبر شريك اقتصادي لطهران.

وهذه آخر زيارة في جولة الرئيس الصيني بعد زيارته للسعودية ومصر.

وقال نائب وزير الخارجية الإيراني، إبراهيم رحيمبور “وفد عالي المستوى في المجالين السياسي والاقتصادي يرافق الرئيس الصيني خلال زيارته التي تدوم يوما واحدا. هذه أول زيارة للرئيس الصيني (إلى إيران) منذ 14 عاما”.

وأضاف نائب وزيرالخارجية الإيراني قائلا “إجمالي التبادل التجاري وصل إلى 52 مليار دولار في عام 2014. لكنه انخفض السنة الماضية بسبب انخفاض أسعار النفط”.

ومضى رحيمبور قائلا “16 اتفاقا سيوقع بين البلدين وتشمل توقيع اتفاق للتعاون الاستراتيجي”.

وينظر إلى هذه الزيارة على أنها جزء من محاولة أكبر لتوسيع النفوذ الصيني في منطقة كانت حكرا على المصالح الأمريكية والروسية.

المصدر / بي بي سي عربية .

الرئيس الصيني في زيارة إلى  طهران بعد القاهرة و الرياض

Comments are closed.