هل سيطوي العام 2015 صفحات الصراع بين طرفي النزاع الليبي ؟

0

[ad id=”1154"]

#عبق_نيوز| سياسة | ذكر مسؤولون يمثلون طرفي النزاع في ليبيا الجمعة الحادي عشر من ديسمبر الجاري . انه من المؤمل التوقيع على خطة الامم المتحدة لتسوية الصراع في ليبيا وتشكيل الحكومة وفاق وطني  ،الاسبوع المقبل.

وقال محمد شعيب، ممثل برلمان طبرق المعترف به دوليا، في مؤتمر صحافي عقد في تونس في ختام مشاورات انطلقت الخميس بين طرفي النزاع الليبي ان  توقيع الاتفاق السياسي سيكون في السادس عشر من ديسمبر الجاري، مرجحا ان يتم التوقيع عليه في المملكة المغربية، التي استضافت “مفاوضات الصخيرات” برعاية الأمم المتحدة.

ومن جهته اكد صالح المخزوم، ممثل المؤتمر الوطني العام (برلمان طرابلس) هذا الموعد، منوها الى ان الحوار الذّي ترعاه الأمم المتحدة “هو الأفضل، ولابد من ضمان مستقبل ليبيا”، حسب تعبيره.

ومن جهته قال مارتن كوبلر المبعوث الأممي إلى ليبيا ، خلال المؤتمر ان الوقت قد حان “من أجل وضع حد للأزمة الإنسانية في ليبيا، خاصّة مع وجود تنامٍ كبير للخطر الإرهابي وتوسع تنظيم داعش”، مضيفا انه سينقل الاتفاق الذي تم التوصل اليه إلى مجلس الأمن، لأن قرار التوقيع يجب أن يكون له متابعة قوية كما أن الاجتماعات ستتواصل في روما.

يذكر ان العاصمة الايطالية روما ستحتضن الاحد المقبل مؤتمرا دوليا لتأكيد الدعم اللازم لمبادرة المبعوث الأممي إلى ليبيا مارتن كوبلر و تشجيع إقامة حكومة وحدة وطنية في ليبيا . وكان الفريق المعني بالشؤون الإنسانية في ليبيا قد اطلق قبل يومين خطة إنسانية عاجلة للاستجابة لحاجات 2,4 مليون شخص من المساعدة الإنسانية وهو ما يتطلب تمويلات قدرها الفريق بحوالي 165,6 مليون دولار.

المصدر / وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

هل سيطوي العام 2015 صفحات الصراع بين طرفي النزاع الليبي ؟

You might also like More from author

Comments are closed.