حكومة ليون بين رفض من طبرق و طلب تعديل من طرابلس

5

[ad id=”1159"]

#عبق_نيوز| سياسة | لم يتوصل البرلمان الليبي المعترف به دوليا يوم أمس الثلاثاء الثالث عشر من اكتوبر الجاري  إلى حسم موقفه من الاتفاق السياسي الهادف لإنهاء النزاع على السلطة وحكومة الوفاق الوطني التي اقترحت الأمم المتحدة تشكيلها معلنا تأجيل المناقشات إلى الأسبوع المقبل.

ويحكم برنامج عمل هذه الحكومة مسودة اتفاق سياسي وقعت عليها السلطات المعترف بها دوليا والتي تعمل من شرق البلاد في يوليو الماضي لكنها لا تزال تحتاج إلى تصويت داخل البرلمان.

وتواجه مسودة الاتفاق السياسي رفضا من قبل السلطات الموازية غير المعترف بها في طرابلس ( المؤتمر الوطني العام ) التي تطالب بإدخال تعديلات على نصها للتوقيع عليها.

وكان البرلمان الليبي بدأ الاثنين مناقشة مسودة الاتفاق وحكومة الوفاق المقترحة بهدف التصويت على المسودة واعتمادها رسميا، وكذلك التصويت على أسماء أعضاء الحكومة، قبل أن يستكمل محادثاته الثلاثاء.

أما في طرابلس، فأكد مسؤولون في السلطات التي تسيطر على العاصمة طرابلس بمساندة ميشيات فجر ليبيا أن لا جلسات جديدة على جدول أعمال المؤتمر الوطني العام، الهيئة التشريعية لهذه السلطة، للتصويت على الاتفاق السياسي أو على الحكومة، قبل تعديل مسودة الاتفاق.

المصدر: وكالات

حكومة ليون بين رفض من طبرق و طلب تعديل من طرابلس

Comments are closed.