الأغنية الليبية تُودع الموسيقار محمد مرشان

31

[ad id=”1154"]

#عبق_نيوز | ثقافة وفنون | انتقل إلى رحمة الله تعالى ظهر يوم أمس الأحد الرابع من أكتوبر الجاري الموسيقار الليبي ( محمد مرشان ) بعد صراع مع المرض واثر هبوط حاد في نبضات القلب بمستشفى الشروق في العاصمة المصرية القاهرة.

هذا وذكرت مصادر مقربة من أسرة الموسيقار مرشان  بأنها قررت نقل جثمان الفقيد عبر الطائرة من الاسكندرية إلى طرابلس ظهر اليوم الاثنين الخامس من أكتوبر على أن يدفن في مسقط رأسه  العاصمة الليبية طرابلس عصر غداً  الثلاثاء .

حياة مرشان

الموسيقار محمد مرشان من مواليد مدينة طرابلس القديمة، وهو واحد من الرعيل الاول من الموسيقيين والملحنين الليبين الذين أسسوا ما يُعرف بالاغنية الليبية المعاصرة والتي بدأها في الستينات رفقة زملائه كاظم نديم و محمد الدهماني و ابراهيم اشرف وغيرهم و أسس معهم  جمال الدين الميلادي للموسيقى و الفنون المسرحية.

بدأ حياته كممطرب في الخمسينات وله الكثير من الأعمال الغنائية التي لأزال الليبيون يرددونها و يستمتعون بسماعها و تعد إرثاً ثقافياً للبلاد . و من أشهر ما لحن مرشان ( كلمتها واطت العين عليا و نور العين والجوبة بعيدة  و بعت المحبة يا ناس من يشريها و سلم على من يسلم عليا ) .

خلال الفترة ما بين 1960-1963 تولى رئاسة فرقة الإذاعة الموسيقية ، وأسس أول فرقة موسيقية . كما أسس الفنان محمد مرشان فرقة المألوف و التي تولها و أشتهر بها الفنان الليبي المرحوم حسن عريبي . اكتشف الكثير من الاصوات الليبية و التي أشتهرت بغناء الأغنية الليبية  اشهارها  الفنان محمد رشيد وغيره الكثير. 

 

كتبه / عبد الله قدوره

الأغنية الليبية تُودع الموسيقار محمد مرشان

Comments are closed.