ألمانيا … مكتبات في الهواء الطلق

48

[ad id=”1161"]

#عبق_نيوز | ثقافة وفنون | في سابقة لم تشهدها اي دولة او مدينة و في إطار السعي لانتشار المعرفة بين الناس و ثقافة القراءة و التعامل مع الكتاب . تنتشر في العديد من المدن الالمانية ظاهرة ثقافية عصرية نفتقدها في بلادنا العربية و هي ظاهرة انتشار مكتبات الشارع و هي عبارة عن خِزانات كتب متواجدة في الشوارع يضع فيها سكن الحي او المنطقة الكتب الزائدة عن حاجاتهم وتتضمن كتب في جميع المجالات الحياتية و يمكن الاستعارة منها و الإضافة لها دون وجود من يدير هذه العملية  التي اعتدنا عليها في مكتباتنا و بأسلوب سهل و بسيط .

ألمانيا ... مكتبات في الهواء الطلق 1

الفكرة و التأسيس :

جاءت الفكرة من قبل إحدى الجمعيات الخيرية في إحدى المدن الالمانية في عام 1990 في مدينة ماينز الألمانية و تلتها دارمشتات وهانوفر الألمانيتين في خطوة غير مسبوقة لتبني مشاريع ثقافية ولمساعدتي محبي الكتاب في المحافظة عليه و تكمن الفكرة في جمع الكتب القديمة و الزائدة عن الحاجة ووضعها في أرفف و خزانات في الشارع بدلاً عن رميها أو حرقها ليتم الاستفادة منها من قبل أشخاص اخرين و تسمح لسكان الحي او المنطقة الاستعارة منها واضافة كَتب جديدة في اي وقت .

بدأ تطبيق هذه الفكرة و سرعان ما انتشرت هذه الفكرة و الظاهرة الثقافية في العديد من المدن الالمانية و كذلك في مدن أخرى في سويسرا و النمسا . و الجدير بالاشارة و الذكر ان المكتبة تحتوي على كتب لكافة الأعمار و المستويات الفكرية و الثقافية .

ألمانيا ... مكتبات في الهواء الطلق 2

 قام فنانين بتبني فكرة وضع تصاميم لأرفف الكتب من خلال إستغلال الأشياء القديمة ووضعها في شكل لوحات و تصاميم فنية في أواخر 1990 ، حيث صممت خزائن الكتب الأولى بوصفها  مكتبة في الهواء الطلق في دارمشتات وهانوفروفي النمسا بدأ الفنانين كليج وجوتمان للمرة الأولى في عام 1991 في مدينة غراتس النمساوية عمل فني ثنائي لتصاميم أرفف الكتب ، و اليوم تنتشر الكثير من المكتبات بتصاميم عصرية بعد أن تبنت وزارة الثقافة الألمانية و كذلك المدن الألمانية هذه الظاهرة الثقافية ووضع تصاميم حديثة تضمن المحافظة على الكتب من التكلف بسبب العوامل الجوية مالأمطار و الثلوج و الرياح .

تسأل :

مع ظهور الكتب الألكترونية و إستخدام لوحات الإلكترونية لقراءة لأزال الكتب الورقي يحظى بإهتمام كبيرة بين القرأ والمثقفين الغرب ، وللأسف الشديد افتقدت الكتب في أمة أقرا هذا الإحترام لا للكتاب الألكتروني و لا الورقي والسؤال الذي يطرح نفسه متى ستقرأ أمة أقرا و تلتفت للكتب بدلاً من إلتفاتها للحروب والصرعات الطائفية والقبلية.

 كتبه / عبد الله قدورة .

مراسل شبكة عبق نيوز  | ألمانيا

 

ألمانيا … مكتبات في الهواء الطلق

Comments are closed.