حجاج بيت الله الحرام على صعيد عرفات

0

[ad id=”1161"]

#عبق_نيوز | سياسة | يقف حجاج بيت الله الحرام اليوم الأربعاء الثالث والعشرون من سبتمبر بجبل الرحمة ( عرفات ). بعد أن قضت جموع ضيوف الرحمن يوم أمس الثلاثاء يوم التروية في مشعر منى اقتداءً بسنة الرسول صلى الله عليه وسلم، وذلك قبيل توجههم للوقوف بجبل عرفات ، الركن الأعظم للحج ثم ينفر الحجيج مع مغيب شمس يوم عرفات إلى مزدلفة. ويقع جبل عرفات على بُعد 12 كيلومترًا من مكة المكرمة .

ويعود الحجاج إلى منى صبيحة اليوم العاشر من ذي الحجة لرمي جمرة العقبة (أقرب الجمرات إلى مكة) والنحر (للحاج المتمتع والمقرن فقط) ثم الحلق والتقصير التوجه إلى مكة لأداء طواف الإفاضة.

ويقضي الحجاج في منى أيام التشريق الثلاث (11 و12 و13 من ذي الحجة) لرمي الجمرات الثلاث، مبتدئين بالجمرة الصغرى، ثم الوسطى ثم جمرة العقبة (الكبرى)، ويمكن للمتعجل من الحجاج اختصارها إلى يومين فقط، حيث يتوجه إلى مكه لأداء طواف الوداع وهو آخر مناسك الحج.

ويقع مشعر منى بين مكة المكرمة ومشعر مزدلفة، على بُعد سبعة كيلو مترات شمال شرق المسجد الحرام، وهو مشعر داخل حدود الحرم، وهو وادٍ تحيط به الجبال من الجهتين الشمالية والجنوبية، ولا يُسكَن إلا مدة الحج، ويحَدُّه من جهة مكة المكرمة جمرة العقبة، ومن جهة مشعر مزدلفة وادي محسر.

وذكرت مصادر أنه بلغ عدد حجاج بيت الله الحرام هذا العام ووصل إلى مليوني حاج ، حيث وصل مليون و 400 ألف حاج من خارج المملكة العربية السعودية إلى مكة المكرمة بينهم 168 ألفا من إندونيسيا وهو أكبر حشد على الإطلاق من دولة واحدة، فيما يشكل السعوديون والمقيمون في المملكة بقية الحجاج .

المصدر / مواقع .

حجاج بيت الله الحرام على صعيد عرفات

 

You might also like More from author

Comments are closed.