النووي الإيراني بين تأييد أوباما و رفض نتنياهو

12

عقد الرئيس الأمريكي باراك أوباما يوم أمس الثلاثاء عدد من القاءات مع بعض الجمعياات والجاليات اليهودية المقيمة في أمريكا لتوضيح بنود الإتفاق الذي أبرمته القوى الكبرى في العالم مع إيران حول برنامجها الننووي و الذي وصفه أوباما بالتاريخي فيما رفض رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو ذلك الإتفاق معللا أنه رفضه مبني على أسباب موضوعية حيث قام يوم أمس الثلاثاء بحملة تحشد لليهود الأمريكيين ضد الاتفاق الذي يدعمه البيت الأبيض وقال في رسائل بثث على الأنترنت : ” أنا لا أعارض هذا الاتفاق لأنني أريد حربا. أعارض هذا الاتفاق لأنني أريد منع حرب. وهذا الاتفاق سيؤدي الى حرب. وإنه يهدد بتفجير حرب كارثية في الشرق الأوسط ” . فيما تظهر استطلاعات الرأي تباين آراء اليهود الأمريكان بين مؤيد ومعارض لهذا الإتفاق الذي سبب توتر في العلاقات بين بين الإدارة الأمريكية والحكومة الاسرائيلية .

النووي الإيراني بين تأييد أوباما و رفض نتنياهو

Comments are closed.