رئيس الوزراء الإيطالي باولو جينتيلوني يؤكد أن بلاده في الطليعة لأجل ليبيا حاضراً و مستقبلا 

#عبق_نيوز| ليبيا / ايطاليا | قال رئيس الوزراء الإيطالي باولو جينتيلوني إن بلاده ستبقى في الطليعة لأجل ليبيا، اليوم وفي المستقبل.

واضاف جينتيلوني في كلمة ألقاها بمؤتمر للسفراء عقد الأربعاء بمقر وزارة الخارجية، قصر (فارنيزينا)، أن “إيطاليا حاضرة، تابعت وستتابع خطوة بخطوة تطورات الأوضاع”، في ليبيا، وهي “ستبقى في الطليعة في إطار العمل لأجل استقرار البلاد ولمكافحة الاتجار بالبشر”، كما “تنظر بأمل إلى مبادرة (الرئيس الفرنسي إيمانويل) ماكرون”.

وتابع “إن كان رئيس المجلس الرئاسي (فائز السرّاج) والجنرال (خليفة) حفتر قد إلتقيا في باريس، فيمكن لهذا أن يفتح آفاقا إيجابية”. وأردف “آمل أن تكون النتائج المترتبة أكبر من تلك التي تم التوصل إليها خلال اللقاء السابق في أبو ظبي، قبل شهرين”.

وذكّر رئيس الحكومة بـ”الخيار الش-جاع المتمثل بإرسال سفيرنا إلى طرابلس، حضورنا العسكري، المستشفى الميداني، عمل المخابرات والتعاون مع خفر السواحل”، معربا عن “الأمل بأن تتم خطوات أخرى على أساس طلب (فائز) السرّاج إرسال إيطاليا لوحدات بحرية لمكافحة الاتجار بالبشر”.

 المصدر / وكالة آكي الأيطالية للأنباء .

 رئيس الوزراء الإيطالي باولو جينتيلوني يؤكد أن بلاده في الطليعة لأجل ليبيا حاضراً و مستقبلا

Comments are closed.